طرق وأساليب النجاح !!

لن تتمكن من اكتشاف الفرص الجيدة التي تعزز عملك، وأنت كمن يعيش على جزيرة نائية ، كما لن تستطيع معرفة ما يريده العالم من حولك ، معتمداً على الوحي والإلهام فقط، فالأمور لا تسير على هذا النحو إطلاقاً .
فما الذي عليك فعله في هذه الحالة ؟
إذن لابد عليك أن تبدأ بالبحث عن الفرص وتقتنصها ، وتحاول جذبها إليك ، عليك أن توسع مجال تفكيرك ، إذ أنه من الصعب عليك أن تتقبل أفكاراً وأساليب جديدة ومختلفة ، بعد فترة طويلة من النجاح في المجال نفسه ،
لا سيما تلك الأفكار التي لا تتوافق مع فهمك ومنظورك للعالم وبالتالي، ستعتقد أن أي فكرة جديدة خارجة عن إطار تفكيرك لن تكون مفيدة ، وستكون واثقاً بتقييمك السلبي للأمور ، لأنك ترى في نفسك فرداً ناجحاً ، ما كان ليصل إلى هذه الدرجة من النجاح ، لولا فهمه الصحيح واستيعابه المتقن للعالم من حوله.
ولهذا، يظهر لديك عدد من المشكلات الناتجة عن هذه الطريقة من التفكير، منها: أنك لن تستطيع حل المعضلات جميعها في هذا الكون، وإن كنت ناجحا. علما أن هناك الكثير من الأمور التي قد يؤدي حلها إلى خلق منتج جديد أو خدمة جديدة. ومن تلك المشكلات أيضا، أن نجاحك هذا قد يجعلك كسولا؛ فأنت لن تغير أسلوب عملك طالما أن الأمور تسير على نحو جيد، وإن كانت هناك أساليب أفضل أو أرخص أو أسرع. إضافة إلى ذلك، تتغير المعرفة وتتطور بشكل مستمر بحيث أنك لن تستطيع مواكبتها بالمعرفة التي تمتلكها فقط، وبالتالي ستبقى معزولا عن العالم من حولك بما يحويه من تطورات.
ومن المفيد لك أن تعرف أين تبحث عن الفرص، وفيما يلي 6 طرق تساعدك على ذلك:
1.    الضرورة أو الحاجة التي تجبرك : ومثال ذلك: عندما تكون لديك حاجة ملحة، وليس من شيء يلبي هذه الحاجة في السوق، ستبدأ بابتكار واختراع ما يلبيها ، مما قد يخلق فرصة عمل جيدة وملائمة ، وكما يقال: الحاجة أم الاختراع.
2.    الانتباه والمراقبة : الفرص موجودة في كل مكان ، وكل ما عليك فعله هو أن تنظر من حولك وتبحث عنها وتجدها برؤيتك ومنظورك الشخصي .
3.    إعادة استخدام صندوق الاقتراحات : يضع الموظفون اقتراحاتهم وأفكارهم لتطوير المؤسسة في صندوق، وهذه فكرة عظيمة قد تساهم إلى حد كبير من صنع بدائل أكثر .
4.    التفكير : ستندهش من الفرص التي يمكنك إيجادها حين تعطي نفسك وقتاً كافياً للتفكير .
5.    التخلص من السلبية  إن أردت أن تحفز موظفيك على الخروج بأفكار جديدة ، عليك أن تدعمهم. وليس من الضروري أن تتقبل الأفكار التي يقترحونها كلها، لكن دون أن تصف أفكارهم بالغبية أو بالضعيفة، وذلك كي لا تحبطهم.
6.    دراسة المنافسين : ابحث عن الفرص التي لم يجدوها واستفد منها، وتذكر أن تستفيد من أساليبهم الناجحة أيضا.  
ستبرع في استخدام هذه الطرق بعد التمرن عليها، وبالتالي ستعزز من فرص نجاحك .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More